منتدى الفراعنة

منتدى أ/سمير حماية

المواضيع الأخيرة

» السيرة الذاتية ...
أمس في 8:19 pm من طرف سميرحمايه

»  ملك النساء ...
السبت أكتوبر 07, 2017 4:33 pm من طرف سميرحمايه

»  ليه الفرحة غايبة ..
السبت أكتوبر 07, 2017 12:36 am من طرف سميرحمايه

» لوحة الشرف .......
الثلاثاء أغسطس 29, 2017 11:42 am من طرف سميرحمايه

» الأسد والثعلب
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 8:51 pm من طرف سميرحمايه

» اكلي لحوم البشر
الإثنين أغسطس 21, 2017 3:58 am من طرف سميرحمايه

» خواطر ساميرية
الجمعة أغسطس 04, 2017 10:35 am من طرف سميرحمايه

» الحمار والثعلب قصة قصيرة
السبت يوليو 15, 2017 5:10 pm من طرف سميرحمايه

» طالوت ملكا..تأليف سمير حمايه..المشهد الاخير( المنظر الاول)
الإثنين يونيو 19, 2017 7:54 pm من طرف سميرحمايه

التبادل الاعلاني


    الخروج من الدائرة ...قصة قصيرة تأليف سميرحمايه

    شاطر

    سميرحمايه

    عدد المساهمات : 1011
    تاريخ التسجيل : 29/10/2010
    العمر : 48

    الخروج من الدائرة ...قصة قصيرة تأليف سميرحمايه

    مُساهمة من طرف سميرحمايه في الخميس أبريل 12, 2012 6:23 pm

    نعيش في واقع مر مرصوف بالطامعين واللصوص ومسقوف بالمغفلين والجبناء...نسير بين الدروب الموحشة تظللنا الغيوم والسحب...هربت الشمس من فخ دنيانا وتركت لنا الظلام يخرج لنا لسانه ويصطادنا بشباك اشباحه...دموع وجراح...فقراء تتلوي بطونهم من الجوع..وأطفال افترشوا الاتربة والأرصفة سكنا لهم...ان نمنا لا نصحوا الا على همس أشباح المجرمين  ...مطية لهم نحن.. ودماءنا انهار  ترويهم ... يقيمون مواكبهم علي اتراحنا..يحتفلون ويرقصون علي جراحنا...يتلذذون بأوجاعنا ...

    في غفلة منهم حاولت ان اهرب اتنفس تاركا مواكب افراحهم....قادتني قدماي الي درب موحش خلا من كل مظاهر الحياة
    وكأني في مدينة اموات و وقدماي تتعثر بالجماجم البشرية وأيادي طويلة تخرج من شقوق الارض  لا اعرف ماذا تريد ..هل تطلب المساعدة أم انها تحاول ان تأخذني وتهوي بي في باطن الأرض ...صراخ.. عويل...واذ بي أجد رجلا رث الثياب ..طويل اللحية ..يرسم دائرة  ويحدث نفسه ثم يضحك بقهقهة عالية...أقتربت منه في فضول وقلت له ...السلام عليكم..

    رد في فتور...أي سلام يأتي من أهل الكلام ...؟

    قلت له ماذا تقصد....قال انتم اناس يذكرون السلام كلاما لا فعلا ...تحيتكم السلام بالكلام وباطنكم الشر واللعنة .

    أصغي اليه في صمت وذهول وبادرته ...مااسمك ياسيدي..............؟

    ضحك بصوت عالي وصدي صوته يكاد ان يزلزل قدماي ..انتابتني رعشة ولكن حاولت التماسك وقلت له لماذا تضحك أني أسألك عن اسمك....

    نظر لي نظرة بسخرية وقال...أتعجب من سؤالك..؟

    قلت له...أي سؤال انا بسأل عن اسمك ...؟

    نظر لي بعينين جاحظتين وقال...ماتسأل عنه فقدته من زمن...ولأول مره اتذكر انه كان لي يوما اسم..

    عاد مره أخري يرسم الدائرة علي الأرض ويبتسم...ثم قال...لم يعد بي حاجه لأسمي وقد نسيته ولم أعد أتذكره لانه لم يعد هناك أحدا يناديني به...

    أقتربت منه وجلست علي الأرض فغموض حديثه قد جذبني وعذمت أن استكشف باطنه وقلت له...هل لك أسرة

    قال... لا ..أسرتي وحدتي وهي انيسي في  غربتي  لقد ولدت غريبا وسوف أموت غريبا  ولكن أنا شجاع

    وأنت جبان...هل تري هذه الدائرة...

    قلت له نعم....قال هي سجنكم في الحياة تعيشون فيها وتموتون فيها...ولأنكم جبناء تخليتم عن الفضيلة وتشبهتم بالحيوانات

    فحبسوكم في تلك الدائرة وضعوكم في قفص واحد ..الأسود مع النمور والذئاب والثعالب والخراف والحمير والبقر والجاموس والماعز...كلكم داخل الدائرة ايها الجبناء وداخل القفص .

    قلت له ومن وضعنا في القفص.....

    ضحك بصوت عالي يضارع ضجيج العاصفة وصداه يزلزل كياني. وقال...القرود ..هم أشد الحيوانات جبنا وخوفا  وحتي يأمنوا سلامتهم أدخلوكم الدائرة وحبسوكم في هذا القفص ..تتصارعوا مثل الثيران وتنبحوا مثل الكلاب وتنهقوا مثل الحمير وتخافوا وترتعدوا مثل الثعالب ...

    ...قلت له وهل القرود يمكنها حبس الأسود.

    قال....نعم  ان ملكت القرود مفاتيح الدائرة فيمكنها ان تروض الأسود وتستأنسها.

    قلت له وانا من أي فصيل ..

    قال كلكم جبناء...وانت لاتقل عنهم جبنا تتحدث معي وترتعد مفاصلك وان حاولت التماسك امامي وحتي حينما اقتربت مني كنت تحاول ان تثبت لنفسك انك شجاع. فلا تخدع نفسك ..انتم من نسج خيوط العنكبوت ليسكنها..

    قلت له ...انا انسان وليس حيوان وتجمعنا الأنسانية.

    ابتسم في صمت وقال...أنتم جثث والفرق بينكم وبين جثث الأموات ان جثث الاموات سااكنة وخرجت منها أرواحها لتحلق في الفضاء ولكن انتم جثث متحركة في الشوارع والميادين وتسكن المنازل .. أنتم جثث وأموات منذ الولادة  قتلوا احلامكم وانتزعوا  ارادتكم  وسلبوا عقولكم ومزقوا قلوبكم...انتم جثث مقتولة تسير وتنتظر يوم الدفن حتي تسكنوا مع الأموات .. رائحتكم نتنه وفاحت  لتطرد النسيم ..حتي الطيور فارقتكم ولم تستطع تحمل رائحتكم القذرة.

    قلت له وأنا أفكر في حديثه الصعب والممزوج بفلسفة العدم....وكيف أخرج من تلك الدائرة.

    قال وهو يضحك بصوت عالي....لن تستطيع لأنك تربيت علي الجبن ورضعت من ثدي الخوف  وترعرعت في أسواق النخاسة....

    قلت له ..اصدقني القول وامنحني النصيحة.

    قال...أغرب عن وجهي ..قلت لك أنك جبان  ولن تستطيع.

    قلت ..سوف احاول ...
    قال هل تعلم قصة الخضر مع موسي....

    قلت نعم....قال حتي تتحرر من تلك الدائرة عليك الرجوع وأخذ العظة من تلك القصة.

    قلت كيف ..؟  وكيف ...أتحرر ..؟

    قال...هل تستطيع أن تقتل أولادك وانت تعلم عصيانهم لله .

    قلت ...وانا متردد في الجواب....لا

    قال...هل تستطيع أن تطلق زوجتك التي  تحيا لتأكل وتعيش وتلهو وتلبس وتسهر ولا تفكر الا في نفسها.

    قلت..وانا متردد ومتلعثم...لا

    قال..وهل تستطيع قتل جارك الفاسق والفاسد وزميلك المنافق والمتسلط ورئيسك الظالم وكل من تراه أفسد في الحياة.

    قلت  بصوت عالي....لا لا..

    قال هذا فراق بيني وبينك أيها الجبان...ارجع لدائرتك واشباحك وعش كجثه تنتظر من يدفنها.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:47 am