منتدى الفراعنة

منتدى أ/سمير حماية

المواضيع الأخيرة

» الصياغة الوقائية للعقود
اليوم في 12:23 pm من طرف sabra group

» فن التفاوض وإدارة المنازعات العقدية
السبت أكتوبر 20, 2018 2:03 pm من طرف sabra group

» وقف الثلاثة امام مولاهم يحلمون .
الإثنين أكتوبر 15, 2018 10:22 am من طرف سميرحمايه

» المستشار القانوني في المنازعات الإدارية
الإثنين أكتوبر 08, 2018 9:14 am من طرف sabra group

» الدورات مؤكدة الانعقاد ( اكتوبر- ديسمبر) 2018
الأربعاء أكتوبر 03, 2018 7:56 am من طرف sabra group

» أصول الترجمة القانونية وترجمة العقود
السبت سبتمبر 29, 2018 8:24 am من طرف sabra group

» الجوانب القانونية للعقود والشيكات الالكترونية
السبت سبتمبر 22, 2018 11:24 am من طرف sabra group

» التأهيل لإعتماد المترجمين
السبت سبتمبر 22, 2018 9:02 am من طرف sabra group

» صياغة دليل السياسات والإجراءات للهيئات والأجهزة الحكومية والشركات
الخميس سبتمبر 20, 2018 9:03 am من طرف sabra group

التبادل الاعلاني


    موت فى حضن الظلام...

    شاطر

    سميرحمايه

    عدد المساهمات : 1039
    تاريخ التسجيل : 29/10/2010
    العمر : 49

    موت فى حضن الظلام...

    مُساهمة من طرف سميرحمايه في الجمعة يوليو 20, 2012 9:07 pm

    موت فى حضن الظلام...








    ولاشي سوى انتحار النبض..









    هُنَا إنتحَارٌ لـِلنَبَضْ


    فَوَقَ مِقْصَلَةِ القَدَرْ


    تَحَت َلَيَلٍ يتَسَربِلهُ الظَلامْ

    ،
    ،
    ,















    بَدَأ الْليلُ عَلَى حَقِيقَتِهْ وأسَدلَ الظلامُ جَدَائِلهْ

    وبَعدَ الْغَرَقْ فِيْ الْنومْ


    تَبدَأُ الأفكَارْ تُنَادِي بَعضَهَاالبَعضْ لِيَرَسُموّا حُلُمَاً لَمْ


    يَكتَمِلْ

    ،
    ,


    كَانَ الحُلُمْ يتجسد ُ عَنْ مَنزْلٌ صَغَيرْ

    بِجَانِبهِ حَدِيقَةٌ صَغِيرَهْ

    يَطلُ على بُحَيرةٌ خَلابَهْ

    فوَقَ هَذا المَنّزِلْ سَمَاءٌ لآتَنتَهِي


    فِي مُنْحَنى الْحُلُمْ

    طَغَتْ الطَبِيعَةٌ الخَضرَاءْ


    وكَانَتْ هُنَاكَ الْحَيَاةُ بِلآقَوَانِينْ


    هُنَاكَ فَقَطْ أُدعَى الإنسَانْ الْحُرْ

    ،
    ،
    ،



    فَجأَةً يَظْهَرُ ذَآكَ الْشَبحُ اللعِينْ


    الذيّ أَيقِظُنِيْ منْ سُبَاتٍ عَميقْ


    بِصَرخَةٍ خَرسَاءْ


    مَجهُولَهٌ كَأَنَهَا بِلآ وَطَنْ


    لِتَنْقَضُ بِمَخَالِبٍ تَرَسُمُ نَدبَةً عَلىَ حُلمِيِ


    ذَآِكَ الْنَسِيجُ الذِيّ غَزَلتُهُ بِخُيوطِ مُخَيِلَتِيّ

    ،
    ,
    ,



    بدَأَ نَبضِيَ بِالتَسَآرُعْ


    جَبِينِيْ يَتعَرّقْ أَشْعُرُ بِالخَوفْ يِطَوُقُنِيّ

    أسْتَيَقِظُ مَرْعُوْبَاً وَ عيَنايَا مُنسَدِلَةٌ سَتَائِرُهَاَ

    ،
    ،
    ,



    هَنَا يَأتِيِ الْمَضْمُوْنْ


    أَهَلْ أبقَىَ كَمَا أَنَا..؟


    أَمْ أُخَاطِرْ ..؟


    ،
    ،
    ،



    لمْ يَعُدْ هُنَالِكَ مَايَستَحِقُ المُخَاطَرَةْ

    حَتىَ وإنْ رَأَيتُ بِأُمِّ عَينَيّ الحَدَثّ الذِي سَيَحدُثْ

    لَن أهَتمَ لأيَ شَيئْ


    فَمَا دَامَ الحُلُمُ قَدْ أُغْتَصِبْ


    فَلآ شَيئَ يَستَحِقْ


    ،
    ،
    ,








    أَرفَعُ رأسيّ وَ أَنْظُرُ مِنْ حَولِيْ

    لآ يُوْجدُ شيّءْ

    مُجَرَدُ غُرفَةٍ تَتَنَفسُ مِنْ رِئَتِيْ

    مَعدُومَةُ المَلآمِحْ

    جُدرَانٌ شَاهِبَةُ الألَوانْ

    كُلَ هَذَا وَ نَبضِيْ صَامِتْ بِلآ تَدَفُقْ

    لَحْظَةٌ مُقَدَّسَهْ لِلصَمتْ

    هَذَا هُوَ سَبَبُ إحْترَاقْ هَذِهِ الْلحظَهْ

    ،
    ،
    ,




    :: صَمتٌ عَاهِرْ ::












    سكُونٌ عَمِيقْ ونَبْضٌ عَلَى وَشَكْ الإنِهِيَارْ




    سَأُتَمْتِمُ بِصَوَتٍ مَبْحُوحْ ذُو أَوْتَارٍتَالِفَه




    سَأُخْفِضُ صَوَتِيْ أَكْثَر وَ أَكَثَرْ لِكَي لآ يَسمَعِنّي أَحَدْ







    بِلآ صُرَاَخْ * بِلآ نَبْضْ * بِلآ دُمُوَعْ









    أَنَا جَسْدٌ أُغِتِيلَ عَلىَ أَرضْ الحُلَمْ


    ،
    ,
    ,


    ll هَمَسَهْ llَ


    مَاأَصْعَبَ الْمَوْتَ دُونَ مَوتْ

    والإِحْتِضَارَ دُونَ نِهَايَهْ



    حَتَمَاً سَيَكُونُ هُنَالِكَ نَبْضٌ يَتَدَفَقُ لِـ الْلآشيّءْ

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 22, 2018 2:38 pm