منتدى الفراعنة

منتدى أ/سمير حماية

المواضيع الأخيرة

» دورات مؤكدة الانعقاد سبتمبر 2018
الثلاثاء يوليو 17, 2018 9:41 am من طرف sabra group

» الاتجاهات الحديثة في إدارة الموارد البشرية
الأحد يوليو 15, 2018 11:59 am من طرف sabra group

» الإدارة المتقدمة للموارد البشرية
الأحد يوليو 15, 2018 10:58 am من طرف sabra group

» التطوير الإداري باستخدام منهج سيجما-6
الأحد يوليو 15, 2018 9:51 am من طرف sabra group

» كتابة الدراسات والبحوث والتقارير والملخصات
الأحد يوليو 15, 2018 9:17 am من طرف sabra group

» مهارات التميز الإداري وتحسين نتائج العمل
الأحد يوليو 15, 2018 8:00 am من طرف sabra group

» مهارات العمل الجماعي وبناء وإدارة فرق العمل
السبت يوليو 14, 2018 2:38 pm من طرف sabra group

» دورات تدريبية أغسطس 2018
السبت يوليو 14, 2018 8:14 am من طرف sabra group

» إنشاء وإدارة قواعد البيانات الحديثة والوثائق الإدارية
الأربعاء يوليو 11, 2018 2:29 pm من طرف sabra group

التبادل الاعلاني


    بكم تبيع صاحبك ؟

    شاطر

    سميرحمايه

    عدد المساهمات : 1037
    تاريخ التسجيل : 29/10/2010
    العمر : 49

    بكم تبيع صاحبك ؟

    مُساهمة من طرف سميرحمايه في الأربعاء أبريل 01, 2015 12:50 am


    سمعت ذات مرة أحد كبار السن من حكماء الرجال يروي مثلا على شكل حوار بين شخصين ..

    قال الأول : بكم بعت صاحبك ؟
    فرد عليه الاخر: بعته بتسعين زلة (خطأ ) ..
    فقال الأول: ( أرخصته) أي بعته بثمن زهيد !!

    تأملت هذا المثل كثيرا .. ووقفت عند معانيه .. فذهلت من ذلك الصديق الذي غفر لصديقه تسعة وثمانين زلة ثم بعد زلته التسعين تخلى عن صداقته !!
    وعجبت أكثر من الشخص الآخر الذي لامه على بيع صاحبه بتسعين زلة وكأنه يقول تحمل أكثر !!

    التسعون زلة ليس ثمناً مناسباً لصاحبك .. لقد أرخصت قيمته وبعته فقط بتسعين زلة ..

    ترى كم يساوي صاحبي أو صاحبك من الزلات ؟!
    بل كم يساوي إذا كان قريباً أو صهراً أو أخاً أو زوجاً أو زوجة ؟!
    بكم زلة قد يبيع أحدنا أمه أو أباه بكم ؟!

    إن من يتامل واقعنا اليوم ويعرف القليل من أحوال الناس في المجتمع والقطيعة التي دبت في أوساط الناس .. سيجد من باع صاحبه أو قريبه أو حتى أحد والديه بزلة واحدة أو بربعها او أقل .. بل هناك من باع كل ذلك بلا سبب ولا ذنب سوى أنه أطاع نماماً كذاباً ولم يتأكد من صدقه .. أو أنه في الحقيقة قد أطاع نفسا أمارة بالسوء وشيطاناً خبيثاً من شياطين الإنس والجن ..

    ترى هل سنراجع مبيعاتنا الماضية من الأصدقاء والأقارب والأهل وننظر بكم بعناها ؟!
    وماهو ثمنها ؟!
    ثم نعلم أننا بخسناهم أثمانهم .. وبعنا الثمين بلا ثمن ..

    ترى هل سنرفع سقف أسعار من لازالوا قريبين منا ونتحمل زلاتهم وأخطائهم مهما كبرت أو تكررت ؟!

    ترى هل سنعيد أو نحاول استعادة ود الذين خسرناهم سابقاً ؟!

    ترى سنفعل ذلك أم سنستمر نعمل بعكس ما نعلم ؟!


    إن القيمة الحقيقية لأي شخص تربطك به علاقة لن تظهر إلا في حالة فقدانك النهائي له بالموت ..
    فلا تبع علاقاتك بأي عدد من الزلات مهما عظم ..
    واعلم ان الله يحب العافين ..
    فكن أحدههم


    منقول

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يوليو 20, 2018 9:58 pm