منتدى الفراعنة

منتدى أ/سمير حماية

المواضيع الأخيرة

» ورشة عمل عن " إدارة الدعاوى القضائية في المنازعات الإدارية "
السبت يناير 19, 2019 12:25 pm من طرف sabra group

»  ليلة في حضن الجبل 5
الأحد يناير 13, 2019 9:47 pm من طرف سميرحمايه

»  ليلة في حضن الجبل 4
الأحد يناير 13, 2019 9:45 pm من طرف سميرحمايه

» ليلة في حضن الجبل 3
الأحد يناير 13, 2019 9:44 pm من طرف سميرحمايه

»  ليلة في حضن الجبل 2
الأحد يناير 13, 2019 9:40 pm من طرف سميرحمايه

»  رواية ليلة في حضن الجبل ( اسياد وعبيد 2) سميرحمايه
الأحد يناير 13, 2019 9:39 pm من طرف سميرحمايه

»  اوكتاجون 6
الخميس يناير 10, 2019 3:44 pm من طرف سميرحمايه

»  اوكتاجون 5
الخميس يناير 10, 2019 3:43 pm من طرف سميرحمايه

»  اوكتاجون 4
الخميس يناير 10, 2019 3:40 pm من طرف سميرحمايه

التبادل الاعلاني


    مسلسل كتاب السعادة الزوجية مشاهد من 1 حتى 8

    شاطر

    سميرحمايه

    عدد المساهمات : 1091
    تاريخ التسجيل : 29/10/2010
    العمر : 49

    مسلسل كتاب السعادة الزوجية مشاهد من 1 حتى 8

    مُساهمة من طرف سميرحمايه في السبت ديسمبر 16, 2017 2:38 am

    2015 11:26 ص

    سمير
    المشهد الأول

    نهار داخلي داخل شركة الأمل للدعاية والاإعلان

    لقطة قريبة متوسطة لمنتصر وهو يمسك

    كتاب كيف تكون زوجا سعيدا

    يقرأ

    من الكتاب منتصر المرأة مخلوق ضعيف . مرهف الحس.تحتاج

    من يداعبها ..يلاطفها .من يشعرها بانوثتها
    وأنها أجمل امرأة في الوجود.

    تتابع الكامير دخول سامح شريك
    منتصر في شركة الدعاية والإعلان
    الأثنان في اللقطة
    سامح أيه ياعريس .حمد الله بالسلامة .
    منتصر الله يسلمك ياصاحبي .أخبار الشغل أيه.
    سامح كويس ماشي الحال . طمني أنت أخبار الجوازه
    الجديدة.
    منتصر ماتقلقش ياصاحبي .طول ما معايه الكتاب ده
    حكون سعيد وأسعد زوج في الدنيا .
    سامح كتاب أيه

    تتابع الكاميرا منتصر وهو يسير
    حاضنا الكتاب منتصر كتاب كيف تكون زوجا سعيدا .مش
    جكرر غلطة الجوازة الأولانية وحتعلم
    الرومانسية والكلام الناعم.
    تتابع الكاميرا سامح وهو يقترب
    من منتصر سامح ....أنت طيب ..انت اللي وثقت في صاحبك
    ودخلته بيتك .

    الاثنان في لقطة متوسطة
    منتصر وأنا ذنبي اني دخلته بيتي وأمنته علي مراتي
    ماكنتش اعرف انه حيكون بالندالة دي وانه حيكون
    سبب في خراب بيتي وطلاق مراتي.
    سامح انت عارف ان حازم ضعيف قدام الستات وناعم
    قوي والنوع ده مايتأمنش علي بيت .
    منتصر عشان كده انا جبت الكتاب ده .حيكون مفتاح
    سعادتي ويعلمني الرومانسية .
    سامح ربنا يسعد ياصاحبي .
    منتصر يارب بس البيت يخف شوية .عندي عمي ومراته
    والنهاردة جاي ابن خالها عشان يقدم في الكلية
    الحربية
    سامح يانهار زي بعضة .كل دول عندك.هم مش فاهمين
    انك عريس جديد.
    منتصر هو فيه حد بيعمل حساب لحد في الزمن ده .

    قطع



    المشهد الثاني نهار خارجي في الشارع

    تتابع الكاميرا اميرة زوجة منتصر
    حتي تتوقف أمام مكتب تشغيل
    والكاميرا تلتقط لقطة للافتة مكتوب
    عليها حازمكو للتشغيل والهجرة .
    تنزل الكاميرا الي اميرة التي
    تدخل المكتب وتتابعها الكاميرا
    حتى تختفي .



    قطع





    المشهد الثالث نهار داخلي داخل مكتب التشغيل

    تتابع الكاميرا أميرة وهي تدخل مكتب الشركة

    تقترب من مكتب حازم الذي يجلس علي المكتب

    الاثنان في اللقطة

    اميرة مساء الخير
    حازم يرد في سعادة حازم مساء الهنا ..مساء الجمال..ماشاء الله ولا حول
    ولا قوة الا بالله ..معقول القمر ينزل على
    الأرض .

    أميرة مرسية ...حضرتك ده مكتب تشغيل.
    حازم ولو ماكنش مكتب تشغيل من الدقيقة دي يكون
    اهلا وسهلا .

    أميرة أنا محتاجة شغالة بس بنت حلال .
    حازم موجود طلبك هو حد يقدر يرفض للقمر طلب .

    أميرة اشكرك .حضرتك ذوق جدا
    تتابع الكاميرا حازم يحاول أن
    يقترب منها حازم أنا كلي ذوق .أنا الذوق كله .أنا الاحساس .المشاعر
    أنا الحب .

    أميرة فيه أيه ياحازم بيه ...أنت كده تجاوزت الخط
    الأحمر .
    حازم هو حد يشوف الجمال ده وما يتجنش يابخته.

    أميرة من فضلك .أقعد مكانك لوسمحت وقولي
    أيه المطلوب .
    حازم يعتدل في جلسته
    ويحاول أن يكون طبيعي
    حازم هاتي حضرتك العنوان وبكره الشغالة حتكون
    عندك .

    أميرة العنوان حضرتك ..25 شارع لاجيتية الابراهيمية
    شقة رقم 11.
    لقطة قريبة جدا لحازم مندهشا
    حازم أيه .

    أميرة بقول 25 شارع لاجيتيه شقة رقم 11.
    حازم تقصدي شقة الأستاذ منتصر .

    أميرة تمام كده . أنت تعرفه

    حازم يتظاهر بعدم معرفته حازم ...لا ( يحدث نفسه ) يانهار أسود أيه الحظ ده
    يعني الجمال ده كله يروح لمنتصر العبيط.
    مرزق دايما .بس أنا كنت السبب في طلاق
    مراته الأولانية . مش حعرف أدخل البيت
    ده تاني .
    اميرة فيه أيه يااستاذ .
    حازم حازم ابو النور.
    اميرة فيه ايه يا استاذ حازم .سكت ليه كده.
    حازم مافيش حاجة بفكر بس أدخل ازاي .
    اميرة تدخل فين .
    حازم لا ماتشغليش بالك ....اتفضلي حضرتك
    وأنا حتصرف .
    اميرة اوكيه ...انا حستأذن وفي انتظارها .
    حازم مليون سلامة ومليار نسمة تحرصك
    ياقمر.

    قطع





    المشهد الرابع نهار داخلي داخل شقة منتصر

    لقطة بعيدة لمنتصر ممسكا بالكتاب
    تقترب منه الكاميرا شيئا فشيئا
    وهو يقرأ في الكتاب منتصر صفحة 83..فكر ألف مرة وأنت تتعامل
    مع المرأة ..هذا المخلوق خلق ليشعر
    بجامله ..خلق ليكون سحر الحياة.
    تابع الكاميرا سهير زوجة عمه
    وهي تدخل في اللقطة دون أن
    يشعر بها منتصر وهو يتابع القراءة
    عندما تصحى زوجتك من النوم .قبل يدها
    بحنية ورقة وأشعرها بأنها ملكة وقل لها
    صباحي أنت ومسائي أنت ياملكة كل الكون.
    سهير أيه ده يامنتصر يابني .ايه الكلام الحلو ده.
    منتصر ده كلام مؤلف الكتاب ده كيف تكون زوجا
    سعيدا .
    سهير بس كلامه حلو اوي .
    منتصر كله كده يامرات عمي . يبين للزوج كيف
    يتعامل مع زوجته .
    سهير طيب اقرالي حاجة تاني .
    منتصر ماشي يامرات عمي.
    منتصر يقلب في الكتاب
    أيوه اهو صفحة 49 عندما تتناول زوجتك الطعام
    أسحب لها كرسيها وأجلسها وقل لها تفضلي
    بالجلوس يامولاتي ..كل ماعلى المائدة ينتظرك
    يراقب سحرك .ثم قدم لها الشوربة .ثم السلطة
    وأغرف لها الأرز .
    سهير الله يغرف الأرز ....الكتاب ده حلو قوي يامنتصر.
    فيه حاجه وهما بيتفرجوا على التلفزيون.
    منتصر يقلب في صفحات الكتاب

    منتصر وهويشاهد التلفزيون أهو صفحة 72
    ان جلست مع زوجتك لمتابعة التلفاز
    امسك الريموت كنترول وقل لها برفق
    وحنية . أي القنوات تريد مشاهدتها الاميرة
    لأشاهدها معها وأستمتع بصحبة الجمال معها.

    سهير تمسك الكتاب من يد منتصر
    سهير لا أنت تديني الكتاب كله .
    منتصر واضح ان عمي محتاج الكتاب
    سهير عمك محتاج دار المعارف كلها
    نساني اني واحده ست .سيبلي الكتاب
    ده . افش غلي فيه .


    قطع


    المشهد الخامس نهار داخلي داخل شقة منتصر

    تابع الكاميرا منتصر وهو يحدث
    نفسه وفي حيرة منتصر مرات عمي أخدت الكتاب وأحنا دلوقت
    العصر . عاوز افتكر .كيف تتعامل مع زوجتك
    في العصر.فاكر الصبح والضهر والمغرب
    والفجر ...العصر أنا نسيته .

    تتابع الكاميرا أميرة وهي تدخل
    اميرة انت هنا ياحبيبي .
    منتصر أيوه هنا ياحبيبي .استني بس افتكر.
    اميره تفتكر ايه .
    منتصر افتكر العصر
    اميرة عصر ايه . تقصد أذان العصر.
    منتصر اه معرفش اذن ولا لسه .
    اميرة اذن من شوية .
    منتصر انا عندي مااذنش.
    اميرة مش فاهمه.
    منتصر لا مش مهم تفهمي ..( يحدث نفسه ) ايه ياواد
    يامنتصر ..وبعدين ..خلاص انا حشغل الضهر
    بقي وخلاص .
    اميرة ضهر ايه .
    منتصر بقول ماصلتش الضهر لسه والعصر اذن .
    الضهر كان بيقول..المرأة الجميلة دائما
    كسولة . تريد من يشعرها بجمالها .تحب
    الراحة .تشعر أنها ملكة .
    اميرة بتقول ايه يامنتصر .مش فاهمه حاجه
    منتصر مابقولش حاجة ياحبيبتي (يقترب منها ) يجهز
    لها مقعدا ...اجلسي ياحبيبتي.

    تتابع الكاميرا اميرة وهي تجلس
    وهي تبتسم وفي حيرة من تصرفات
    منتصر ومنتصر يكمل حديثة
    أنت تقعدي ياحبيبتي وتحطي رجل على رجل
    بس وتمسكي مروحتك وتهوي ولا تهوي ليه
    انت ايدك ماتتعبش ياحبيبتي . انا اهويلك
    انت بس حطي رجل علي رجل وشبكي ايديك
    اميرة اشبك ايدي ايه بس ياحبيبي .انا لسه واخده
    شاور وماسرحتش شعري .
    منتصر وانت تسرحي ليه ياحبيبتي .ايدك ماتشتغلش
    انا اسرحلك واحميك وألبسك .
    اميرة انت بتقول ايه .
    منتصر انا مابقولش حاجة . الكتاب هو اللي بيقول .
    اميرة كتاب أيه .
    منتصر كتاب حبنا ياحبيبتي ..انا عاوز راحتك .
    اميرة شكرا حبيبي . انا رحت مكتب التشغيل اللي في
    آخر الشارع وطلبت شغالة .
    منتصر ( بدهشة ) آخر الشارع . عند حازم .
    اميرة انت تعرفه .
    منتصر كنت اعرفه ...بصي اوعي الراجل ده يدخل هنا.
    اميرة ايه اللي حيجيبه هنا بس ...انا طلبت شغالة وخلاص.
    منتصر لا حيتلكك كل شوية ويجي بحجة انه بيسأل علي الشغالة.
    اميرة ويجي ليه مش حسمحله يدخل .
    منتصر اه والنبي اوعي تسمحيله ..الراجل ده مبصبصاتي ووحش
    وخراب بيوت وكان سبب طلاقات كتيرة في الشارع .
    اميرة ماتقلقش ياحبيبي . انا مابحبش الاشكال دي

    قطع

    مشهد السادس ليل خارجي داخل شقة منتصر

    سهير في الصالة ممسكة الكتاب وتقرأ
    فيه والكاميرا تتابع حركتها ذهابا
    وايابا
    الرجل عندما يشعر أنه غير قادر علي القيام بواجباته
    الزوجية . يشغل نفسه بأشياء تافهه ويظهر العصبية .
    تتابع الكاميرا عبد الرحيم وهو يدخل
    محدثا سهير
    عبد الرحيم فين منتصر ياسهير.
    سهير افتكرتك بتسأل عني .
    عبدالرحيم واسأل عنك ليه .ليل ونهار بوزك في بوزي.
    سهير ( وهي تقرأ ) وعندما تطلبينه للسعادة الزوجية
    يتظاهر بالتجاهل ( تعقب ) اه والله بيستعبط كتير.
    عبدالرحيم بتقولي ايه .
    سهير ....أنت عاوز منتصر ليه .
    عبدالرحيم عاوزه يشوفلي مفك عشان الفيشة اللي في
    اوضة النوم بايظة .
    سهير وانت عاوز تنورها ليه .ماهي ضلمة ولا نور
    محصله بعضها .
    عبدالرحيم عشان النضارة بتاعتي بتوقع مني ومابعرفش
    اجيبها .
    سهير .... ربنا يصبرني عليك .

    تعاود سهير القراءة في الكتاب
    وتتابعها الكاميرا وهي تبتعد
    قليلا عن عبد الرحيم وتقرأ
    لو تظاهر بالتجاهل حاولي تشغليه بحاجة تشدة
    إلي عش الزوجية .( تحدث نفسها )حاجة تشده
    مافيش غير حاجة يصلحها ..(محدثة عبدالرحيم)
    بقولك ايه ياعبده .
    عبد الرحيم قولي ياسهير .
    سمير
    سهير ماتيجي تصلحلنا السرير .
    عبدالرحيم سرير ايه .
    سهير سرير اوضتنا . انت مش بتحت تصلح اي حاجة.
    عبدالرحيم اه بحب اصلح اي حاجة .إلا سرير اوضة النوم .
    سهير دي لواح واقعة بس ياراجل .
    عبدالرحيم والله اللي نفسه ينام يصلح .

    قطع
    08/04/2015 09:03 م

    سمير
    المشهد السابع نهار داخلي داخل شقة منتصر

    جرس الباب يرن تتابع الكاميرا
    اميرة وهي تتجه نحو الباب
    لتفتحه يدخل حازم متنكرا في
    زي انثي .
    الخادمة (حازم ) دي شقة الاستاذ منتصر.
    اميرة نعم هي ..انت الشغالة الجديدة .

    تتابع الكاميرا حركة الاثنتين

    حتي منتصف الصالة الخادمة تبقي حضرتك اكيد مدام اميرة .صح.
    اميرة ايوه انا اميرة .
    الخادمة قمر . زي ماقال الاستاذ حازم .قمر .
    ماشي على الأرض .
    اميرة اشكرك . انت اسمك ايه .
    الخادمة اسمي (يتلعثم) اسمي حمديه .
    اميرة حمديه .
    الخادمة اه حمديه ...يااحلى مهلبية ..(محدثا نفسه)
    محظوظ ابن الايه .(بصوت رجالي )

    اميرة تندهش من الصوت اميرة الصوت ده مش غريب عليه .

    حازم يشعر بخطئه يحاول
    ان يظهر الانوثة ويقترب من
    اميرة حازم عنيك حلوه قوي ..مش ممكن تكون بشر


    انت اكيد .من هناك .
    اميرة هناك من فين .
    الخادمة من السما . من ارض الملايكه.
    يقترب حازم منها اكثر
    يحاول ان يمسك يدها
    اميرة (بانفعال) لا ...انت مش ممكن تكوني طبيعية
    بتعملي ايه .
    يقترب منها حازم اكتر محاولا
    ان يحتضنها حازم اصلك جميلة قوي .



    يدخل منتصر وهو يشاهد الموقف
    منتصر ايه ده .
    اميرة وحازم في اللقطة مرتبكان
    اميرة دي الشغالة الجديدة حبيبي .

    تتابع الكاميرا منتصر وهو يقترب منها
    منتصر ومالها كده بتتمايص عليك .حتى خدامينه
    شبهه
    اميرة ( بدلال ) مياصة حريم بقى ياحبيبي .
    منتصر حبيبتي أنا مش قولتلك ترتاحي .
    اميرة قمت افتح الباب ياحبيبي .
    منتصر ولا تقومي ولا تتعبي نفسك (يمسك يدها)
    ولا الايدين دول يعملوا حاجة ولا يتعبوا في
    فتح الباب .انت تقعدي جميلة وحلوة وتحطي
    رجل على رجل وامسكي الهواية وهوي.
    وكمان ماتهويش . البنت دي تهويلك .
    الخادمة اهويلها ياسيدي .
    اميرة لا بلاش .
    منتصر بلاش ايه .خليها تهويلك اسمها ايه دي .
    اميرة اسمها حمدية .
    منتصر ماشي حمديه . ملوخيه . انت ريحي ياحبيبتي.
    وانا حاخد حمديه المطبخ . انا ناوي اعملك
    النهاردة كباب حلة ومكرونه اسباجيتي وطاجن
    لحمة بالبصل .حاخد حمديه المطبخ وانت اقعدي
    هوي ....
    ( محدثا حمدية ) تعالي ياحمدية ابشري بصل
    وقشري توم .
    حمدية انا حقشر توم وابشر بصل







    منتصر آه
    حمدية لا ..مش ممكن .
    منتصر (بدهشة ) الصوت ده مش غريب عليه .
    مش ممكن ليه يااختي .انت جايه تعملي ايه .
    حمدية حاضر حاجي معاك ..منا اللي جبتوا لنفسي .

    قطع

































    المشهد الثامن نهار داخلي داخل شقة منتصر

    الكاميرا مع سهير في الصالة تمسك الكتاب
    تحدث نفسها بصوت علي
    ولا حاجة نافعة مع الراجل ده ..اعمل ايه بس
    يارب .ده راجل مابيحسش .

    جرس الباب يرن ..تتجه سهير لفتح
    الباب ويدخل حسن ابن خالة أميرة .
    الاثنان في اللقطة

    حسين مساء الخير ياتانت .
    سهير مساء النور يابني .
    حسين مش دي شقة الاستاذ منتصر جوز اميرة
    بنت خالتي.
    سهير ايوه هي .
    حسين هي فين .

    تتابع الكاميرا دخول اميرة والتي
    تتجه نحو حسين وترحب به . اميرة حسين .
    حسين يقترب منها ويقبل يدها
    حسين اميرة بنت خالتي ...ياه كل يوم بتحلوي
    اكتر ( يخرج من جيبه كتيب صغير نساء
    ملكات ويقرأ في الكتاب ) عندما تقابلها
    لأول مرة .انحني امامها في خضوع .أه.(
    ينحني امامها ) وقل لها ..وحشتيني
    . مولاتي. وحشتيني مولاتي .
    اميرة تضحك بصوت عالي
    اميرة طول عمرك بكاش وخفيف الدم
    مابتتغيرش
    حسين طول عمري بحبك وانت مش
    حاسه بيه .
    سهير يظهر عليها الغضب
    وتنفعل عليه سهير ايه ياخويه بتحب مين.
    حسين بحبها زي اختي
    سهير تقوم بتقديم سهير
    لحسين اميرة دي مدام سهير مرات عم منتصر.
    حسين وبيعملوا أيه هنا .
    اميرة بيخلصوا فحوصات وكشف لعم
    منتصر .
    يدخل منتصر ويفاجأ بحسين
    منتصر مين ده .
    اميرة ده حسين ابن خالي اللي جاي يقدم
    في الكلية الحربية .انا قولتلك عليه.
    منتصر آه قولتيلي عليه (ينظر له بلا ترحيب)
    هي كده كملت ..ده مش شهر عسل
    ده بقى شهر مسقعة .

    قطع



      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 22, 2019 3:52 am