منتدى الفراعنة

منتدى أ/سمير حماية

المواضيع الأخيرة

» أنا والجن وخريطة الذهب
اليوم في 3:11 am من طرف سميرحمايه

» البرنامج التدريبي ( يونيو – ديسمبر ) 2018
الخميس يونيو 21, 2018 12:29 pm من طرف sabra group

» التحكيم في المنازعات الإدارية
الخميس يونيو 21, 2018 10:23 am من طرف sabra group

» كتابة أوراق التحكيم
الخميس يونيو 21, 2018 8:49 am من طرف sabra group

» عقود الفيديك
الأربعاء يونيو 20, 2018 2:27 pm من طرف sabra group

» عقود الشراكة بين القطاعين العام والخاص، وعقود الامتياز والبوت
الأربعاء يونيو 20, 2018 12:29 pm من طرف sabra group

» مدير العقود المعتمد CCM
الأربعاء يونيو 20, 2018 11:10 am من طرف sabra group

» الاتجاهات الحديثة في نظم التأمينات الاجتماعية والتقاعد والمعاشات
الأربعاء يونيو 20, 2018 9:46 am من طرف sabra group

» سلطة القاضي الجزائي في تقدير الأدلة
الأربعاء يونيو 20, 2018 8:28 am من طرف sabra group

التبادل الاعلاني


    معايير الجودة الشاملة لصياغة العقود

    شاطر

    sabra group

    عدد المساهمات : 130
    تاريخ التسجيل : 10/12/2017

    معايير الجودة الشاملة لصياغة العقود

    مُساهمة من طرف sabra group في الأحد يونيو 03, 2018 8:37 am

    معايير الجودة الشاملة لصياغة العقود
    الاستشاري/ محمود صبره

    هناك ثلاثة معايير لتقييم العقد: الشمولية، وسهولة الفهم، وسهولة الاستخدام. ويمكن تطبيق هذه المعايير عن طريق طرح الأسئلة حول كل معيار.

    وفيما يتعلق بمعيار الشمولية، يمكن طرح الأسئلة الآتية:
    • هل العقد يتضمن كل العناصر الشكلية التي ينبغي أن تتوفر فيه: عنوانه، تاريخ تحريره، أطرافه، تنظيم بنوده بشكل جيد، توقيعات أطرافه، التصديقات على التوقيعات.
    • هل العقد يغطي كل جوانب المعاملة التي يتناولها؟
    • هل يتضمن كل الالتزامات الواجب تنفيذها من قبل الطرف المتعاقد الآخر؟
    • هل يتضمن كل الأحكام التي تضمن حقوقك؟
    • هل تحتوي كل مادة في العقد على كل ما يلزمها من قيود وشروط واستثناءات؟

    ويمكنك أن تحدد ما إذا كان العقد يبدو شاملا عن طريق دراسة إطاره العام. ومن المفترض أن يتضمن متن العقد الشامل ثلاث مجموعات من الأحكام؛ الأولى، بنود صحة العقد، والثانية، التزامات أطرافه فيما يتعلق بموضوعه، والثالثة، البنود الشائعة في العقود.

    وفيما يتعلق بمعيار سهولة الفهم، يمكن طرح الأسئلة الآتية:
    • هل شكل العقد وتصميمه يجعل من السهل فهم مضمونه؟
    • هل كل الأحكام المتعلقة بعضها ببعض مجمعة معاً ومرتبة بشكل صحيح؟
    • هل كل مادة في العقد تنص بوضوح على الفعل وفاعله؟
    • هل هناك أية كلمات أو تعبيرات يمكن أن تثير الالتباس أو الغموض؟

    وفيما يتعلق بمعيار سهولة الاستخدام، يمكن طرح الأسئلة الآتية:
    • هل ترتيب مواد العقد يعكس أهميتها؟
    • هل تنظيم مواد العقد يجعل من السهل الاستدلال عليها؟
    • هل وضعت عنواناً لكل مادة، وهل هذا العنوان يعكس مضمونها بدقة؟
    • هل نظام الترقيم المستخدم يُسهل الإحالات إلى مواد العقد؟

    ولمزيد من المعلومات عن هذا الموضوع وغيره من الموضوعات ذات الصلة بصياغة العقود، يمكنكم الاطلاع على البرنامج التدريبي لمعهد صبره للتدريب القانوني من خلال الرابط التالي: https://goo.gl/VSRYAj

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 23, 2018 6:35 am