منتدى الفراعنة

منتدى أ/سمير حماية

المواضيع الأخيرة

» تطبيق الموظف الذكي
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1أمس في 5:00 pm من طرف hanan45

» ذو القرنين الحلقة رقم 3( كشف أسرار الكون ..وسر الحضارة .لماذا طعام ذو القرنين من النار والملح والحلو
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1أمس في 7:07 am من طرف سميرحمايه

» أهمية إنتظار المهدي القادم والتخطيط الالهي لظهور خليفته وتربية الأمة وإنقاذها من الظلم والجور.
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1أمس في 7:05 am من طرف سميرحمايه

» عصا موسى وكتاب المهدي الخليفة القادم والمكان الذي يعيش فيه الخليفة وماذا يرتدي فيه من ملابس
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1أمس في 7:02 am من طرف سميرحمايه

» مخطوطة خربة قمران تتنبأ بالنجم الطارق ونهاية العالم
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1أمس في 7:00 am من طرف سميرحمايه

» ذو القرنين 2 ( في وادي الذئاب دخول ذو القرنين الكهف . كيف يعيش وماذا يكون طعامه . ماهي مهمته ) 2
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1أمس في 6:55 am من طرف سميرحمايه

» البرنامج التدريبي الشامل، بنظام الفصول العادية والافتراضية
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1الإثنين يونيو 01, 2020 2:36 pm من طرف sabra group

» مخطوطة الكاتب الفيلسوف السرديسي وظهور الخليفة القادم والحرب الكونية
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1الخميس مايو 28, 2020 6:15 pm من طرف سميرحمايه

» بشرى الظهور في عام 1441هجرية وبداية عروض اتباع الدجال في السماء لطمس الأديان وأهن هناك مهديان
فن التفاوض التعاقدي Icon_minitime1الخميس مايو 28, 2020 6:12 pm من طرف سميرحمايه

التبادل الاعلاني


    فن التفاوض التعاقدي

    avatar
    sabra group

    عدد المساهمات : 246
    تاريخ التسجيل : 10/12/2017

    فن التفاوض التعاقدي Empty فن التفاوض التعاقدي

    مُساهمة من طرف sabra group في الأحد يونيو 03, 2018 10:46 am

    فن التفاوض التعاقدي
    الاستشاري/ محمود صبره

    يرتكز مفهوم التفاوض على مبدأي حرية الإرادة وحرية التعاقد. ويعني ذلك أن كل طرف حر في أن يبحث شروط العقد وله أن يقبلها أو أن يرفضها. بيْد أنه إذا نشأ العقد، صار ملزما لطرفيه. ويتم العقد "بمجرد أن يتبادل طرفان التعبير عن إرادتين متطابقتين" (المادة 89 القانون المدني المصري). ويتمثل ذلك في وجود إيجاب (عرض) وقبول مطابق لذلك الإيجاب. وكقاعدة عامة في التفاوض، لا يعتبر الطرفان ملزمين بالاستمرار في التفاوض حتى ينشأ العقد بينهما، لأن كل طرف حر في الدخول في العقد أو عدم الدخول فيه.

    ويُعرّف التفاوض التعاقدي بأنه عملية تقديم المقترحات والنظر فيها لحين تقديم عرض مقبول من أحد الطرفين وقبوله من قبل الطرف الآخر. ومن ثم، يُقصد بالتفاوض التعاقدي كل اتصال بين طرفين أو أكثر (سواء كان شفويا أو كتابيا أو بوسيلة إلكترونية أو غير ذلك من الوسائل) بقصد التوصل إلى أفضل شروط تعاقدية تحقق مصالح الأطراف وتحدد حقوق والتزامات كل منهم.

    ووفقا لهذا التعريف، يتسع مفهوم التفاوض التعاقدي ليشمل ما يلي:
    1. المقترحات الأولية التي يبديها أحد الطرفين وإن لم تصل إلى حد الإيجاب الكامل سواء أكانت شفهية أم مكتوبة.
    2. دراسات الجدوى والدراسات التفصيلية
    3. المحادثات التليفونية والمراسلات (الخطابات، الفاكسات، التلكسات، إلخ.)
    4. خطابات النوايا letters of intent
    5. الإطار العام للعقد Heads of agreement
    6. خطابات التفاهم letters of understanding
    7. الدعوة إلى المناقصة invitation to tender
    8. الخطابات المرافقة للوثائق covering letters
    9. محاضر الاجتماعات minutes of meetings
    10. أية وثائق يقترحها الأطراف.

    ولمزيد من المعلومات عن هذا الموضوع وغيره من الموضوعات ذات الصلة بصياغة العقود، يمكنكم الاطلاع على البرنامج التدريبي لمعهد صبره للتدريب القانوني من خلال الرابط التالي: https://goo.gl/fhu9Xf

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 03, 2020 6:34 am